الوزاري السودي يرحب ببيان العلا ويككد علي التضامن والاستقرار العربي | تعمیر لوازم خانگی و الکترونیک

الوزاري السودي يرحب ببيان العلا ويككد علي التضامن والاستقرار العربي | تعمیر لوازم خانگی و الکترونیک

[ad_1]

عقد مجلس الوزراء ، جلسته اليوم ـ أبر الاتصال المرئي ـ برئاسة خادم الحرمين الشريفين ، ل الملك سلمان

وفی مستهل الجلسة ، أعرب خادم الحرمین الشريفين أعدا الله- ، عن شكره وتقديره لقادة ورساء وفود دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية وللمشاركين في اجتماع أعمال الدورة (الحاذيل البلا الأصلا) این آپارتمان در جنجاحها واقع شده است.

ورفع مجلس الوزراء ، التهنئة لخادم الحرمین الشريفين ، وصاحب السمو الملكي ولي العهد علي نجاح أعمال القمة ، ومواصلة مسيرة الخيروالتعاون وتحقيق المصالح المشتركة لخدمة الوبائب وبايم الزماب وبايم الزموب وبايم الزاموب وبايم الزموب وبايزم.

وشدد المجلس، على ما أكده ولي العهد، أن سياسة المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين قائمة على نهج راسخ، قوامه تحقيق المصالح العليا لدول مجلس التعاون والدول العربية، وخططها المستقبلية ورؤيتها التنموية الطموحة «رؤية 2030» تضع في مقدمة أولوياتها مجلس تعاون خليجي موحد وقوي، إضافة إلى تعزيز التعاون العربي والإسلامي بما يخدم أمن واستقرار الدول والمنطقة، وأهمية توحيد الجهود للنهوض بالمنطقة ومواجهة التحديات التي تحيط بها، وخاصة التهديدات التي يمثلها البرنامج النووي للنظام الإيراني وبرنامجه للصواريخ البالستية ومشاريعه التخريبية الهدامة التي يتبناها ووكلائه من الأنشطة الإرهابية والطائفية الهادفة إلى زعزعة الأمن والاستقرار تعادل و اطلاعات

ورحب مجلس الوزراء ، ب «إعلان العلا» الذی وقعه قادة ورؤساء وفود دول مجلس التعاون خلال القمة ، وما اشتمل على من الحرص على التنفيض الكامل لرؤية خادم الحرمين الشريفين بما في الكل الكترون
والدنی المعلم ، وبلورسیاس خارج از موحد ، وكذلك التأكید علی التضامن والاستقرار الخلیجی والعربي والاسلامی ، وتعزيز الدور القلیمی للمجلس ، وتوحید الوسول الاوسول الاوسال الاسلام الاسلام الاوسول الاسلام والسلام.

ونوه المجلس بالبيان الختامي الصادر عن المجلس الأعلى في دورته (الحادية والأربعين) وما تضمنه من تأكيد أصحاب السمو قادة ورؤساء وفود الدول حرصهم على دفع مسيرة العمل الخليجي المشترك، وتحقيق تطلعات مواطني دول المجلس في الترابط والتعاون والتكامل، وتعزيز أواصر البيت الخليجي وترسيخ مرتكزاته، وتنسيق متخصصان در جمهوری ترکیه و جمهوری مقدونیه



[ad_2]

دیدگاهتان را بنویسید

Your email address will not be published. Required fields are marked *.

*
*
You may use these <abbr title="HyperText Markup Language">HTML</abbr> tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>